سنة 2013

29/01/2013

مؤسسات محلية وعالمية تتعاون للمحافظة على البيئة البحرية لأشجار القرم في محمية غنتوت

من المقرر أن يجتمع يوم الجمعة الموافق 1 فبراير 2013 ما يقارب 400 متطوعاً من مؤسسات مختلفة في دبي ليتعاونوا معاً لتقديم المساعدة لمجموعة الإمارات للبيئة البحرية (EMEG) في مشروع المحافظة على البيئة البحرية لأشجار القرم في محمية غنتوت في جبل علي. ويشار إلى أن هذه المحمية تمثل واحدة من أكبر المناطق المحمية المخصصة لتكاثر وتغذية سلاحف منقار الصقر في دولة الإمارات العربية المتحدة.

تقام هذه الفعالية تحت شعار "يوم واحد لإحداث فارق"، وتأتي في إطار الاحتفالات الوطنية بيوم الإمارات للبيئة، والذي يصادف 4 فبراير 2013.

أشجار القرم نوع من الأشجار الملحية، أي النباتات التي تزهر وتنمو في البيئة المالحة، لذا فإنها تمثل إضافة هامة وفائدة كبيرة لبيئتها. وتغطي أشجار القرم الشواطئ الساحلية والمناطق الرطبة، مما يوفر موطناً طبيعياً فريداً لا يعوض لمجموعة متنوعة من الأنواع الحية من الطيور والثدييات والأسماك. كما تساهم أشجار القرم في المحافظة على نوعية الماء وتقليل تلوثه من خلال تصفية المواد العالقة فيه وامتصاص العناصر المغذية الذائبة.

وسيقوم المتطوعون يوم الجمعة بتنظيف جذور أشجار القرم من الطحالب الخضراء العالقة فيها، كما سيقومون بزراعة المزيد من أشجار القرم في المحمية. والجدير بالذكر أن بالإمكان إعادة استخدام الطحالب التي سيتم جمعها في تنظيف التسربات النفطية والزيتية في البحر، وذلك بعد تجفيفها وتخزينها بالطريقة الصحيحة.

وبالإضافة إلى ذلك سيقوم المتطوعون بتنظيف الشاطئ البري المحاذي للمحمية من النفايات البلاستيكية وغيرها من المخلفات.

يشار إلى أن هذه المبادرة تحظى بمشاركة أكثر من 400 مشارك مع عائلاتهم تطوعوا من شركات محلية وعالمية منها سلطة مركز دبي المالي العالمي ودويتشه بنك وبنك باركليز ومجموعة جونسون كونترولز و ترانس جارد (ذ.م.م.). هذا وقد تم التعاقد مع مجموعة الإستدامة المحلية غومبوك لتنظيم الفعالية.

وفي هذا الصدد قال السيد علي صقر سلطان السويدي، رئيس محمية القرم للبيئة البحرية في غنتوت: "من الملهم دائماً أن نشهد تعاون ومبادرة أفراد المجتمع وتكريسهم الوقت والموارد للمساعدة في تنظيف وتطوير البيئة وجعلها أكثر جمالاً مما هي عليه. ونود أن نتقدم بالشكر لجميع الشركات المشاركة على مساعدتهم ودعمهم لهذه المبادرة الهامة. كما نأمل أن يكونوا مثالاً يحتذى ويشجع الآخرين على المشاركة".



رجوع

آخر تحديث: 19/9/2013
حقوق الطبع محفوظة © 2014 دويتشه بنك، فرانكفورت